طأطأ

, السبت، 30 أكتوبر، 2010



تمر  بين الصفحات سريعا"
و حين نقرئها نراها تشع شحنات متصاعدة
فنأخذها ونرتحل بها الى دواخل انفسنا
فنتفاعل معها ونتأثر
وتتناثر فينا الكثير والكثير من الافكار
وتتجاوب معها المفردات
اما انها تدفع وتقود الى الامام فيكون ارتياح للبدن
كأنها مرطبات طبيعية
 وتتدافع معنا قدرات
وتكتسى بألوان متناسقة تسعى للارتقاء وفعل شيىء ما
ومن  بعيد
يعود بنا القلم مرة ثانية  ليقول لنا
 ان هناك
من قرء بمعنى مختلف واختلف عليه الحرف
فقد ارتشفت حروف الكلمة مقومات اخرى 
حين كان مرورها عليه
فالشحنات المشعة من الكلمة قد وجدت جبل جليد
ابتلع ما كان وراء تلك الكلمة من مدلول
واختلطت الثنايا فكان انذواء الى الدخل
وخلل فى التفكير وتبعثر معالم الكيان
وهرولت كل مراسم  الانسحاب
وكان العنوان تائه مكسور باكى فى الطريق 
يرفع قبعات تطاول الزمن وسوء البشر

وهنا
نــتـــوقف
ماهى تلك الكلمة التى  كانت تمر علينا
ويقوووووولون عنها انها لا تفنى ولا تستحدث من العدم
وتنطلق الكلمة على الالسنة سريعا"
ارى من بعيد اناس
قد ارتسمت مكنونات الكلمة فى افواهم  وتزلزلت اعضائه  بها
انهااااااااا كلمة
طااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااقة

الطاء
 طارق يقول ان الحياه استثمار فلا تضعف مهما اعتصرتك الايام
الالف
 اشارة بأعادة تركيب كتالوج النفس لينطلق من جديد
القاف
 قوة قدرة  لازالت تتحلى بها تنادى عليك كل ثانية
الهاء
 هدوء نفس حافظ عليه ليكون دليل روح وسكن يجيب عليك حينما تحتاجه

ايها الباحث عن الامس
ايها المرتحل الى  الغد
ايها المسافر فى طلوع الفجر
ايها الراكب السائل عن طريق الركب
ايها التائه بين ربوع النفس
ايها الباسم الجميل
ايها الفرح  الاصيل
ايها الانسان الراقى
مهما مرت القرون والسنين
اقرء و استنهض طاااااااااااااااااااااااااقتك
ولا تنظر الى سكرات الانين
ففيحاء نورك
قادر على كسر اغلال الطواحين
طاحونة الحياه قاسية " نعم
ولكن مع بشر مجهولين
نسوا يوما" انوار طاقة اليقين

تسلل

, الجمعة، 29 أكتوبر، 2010



هاهو يوم الجمعة يوم راحتى الاسبوعى من العمل
وكما عودت نفسى فى ايام سبقت ذلك اليوم ان استيقظ مبكرا
استقيظت مبكرا
والكل نيام فى الآسِرة مستلقين يتخطفهم النوم
فأحيانا يتقلبون على الجانب الايمن
ثم الايسر ثم نراهم مستلقين على ظهورهم 
واحيانا نراهم اخذوا هيئة  القنفد
وانغلقوا 
كأنهم يرون كل اوجه الحياه 
المهم
 اخذت الحمام البارد ذهبت اٌعد كوب من الشاى
وبالفعل هاهو الماء الساخن يروى السكر
وبذور الشاى تـنضح بما فيها من لون طالما احببته
واخذت الملعقة
لتعطى طاقة التجانس
بين المكونات السكر وحبات الشاى مع الماء
وهممت ان اخرج من ذلك المطبخ
فإذ بى ارى الابريق الذى كان يحتوى  الماء 
  يذرف الدمع فحارت نفسى له
فنظرت اليه فوجدت انه لازال به باقى من ذلك الماء
المستخدم فى اعداد كوب الشاى 
 وان مصير هذا الماء سيكون مجارير الصرف
وهنا حزنت وخطفت كوب الشاى واخرجته مسرعا"
وانا اخفى وجهى حتى لا ارى  
  ما جنته يدى وبكاء هذا الابريق ومائه
وها انا  ارتشف تلك الرشفات من كوب الشاى
اتت عليا افواج من الافكار تجرجر ورائها وتسترجع تلك المواقف
التى كانت تشبه بكاء ذلك الابريق
وذهاب الماء الى مجارير الصرف دون استخدام
وارتدت تلك الافكار ثوب الوقار والحكمة وقالت
الم تستهلك هاتفك المحمول فى الكثير والكثير من الكلام
الذى كان من الممكن ان تستغنى عنه
الم تشترى يوما "  هذا الكم من الطعام  واجبرك هوى نفس
تحت دعوى الجوع انك ستأكل كل هذا
ثم تجد نصف ما اشتريته يذهب فى ادراج سلات القمامة
الم تكتب فى الكثير من الاوراق على اجدى جوانبها
وتركت الجانب الاخر
وكان المصير الالقاء فى المخلفات
الم يكن لديك ذلك الحذاء الذى يحتاج الى تدخل بسيط للاصلاح
وتركته مهملا يوما بعد يوم
الم يكون لديك الوقت لكى تنمى فكرك وتجاربك ومعرفتك
وتركت الوقت يجرى بك تحت بند غدا غدا سأفعل

ياااااااااااااااااااه توالت خبطات الافكار
وها انا افتح التلفاز لاجد الشيخ يقرء

فحاولت ان اقتنص نفسى من تلك الافكار وذهبت الى صلاة الجمعة
ثم كان طعام الغذاء
وها انا اريد ان اشرب واسكب من تلك الزجاجة فى الكوب لإشرب
فاءذ بالكوب يقول استحلفك بالله ان تضع فى ما تشربه فقط
فإن الماء المتبقى منك يشكو
ويظل يضربنى  وصحتى اصبحت فى النازل من افعالك
وتحت ضغط الجهاز الهضمى 
واحتياجه الى الماء سكبت فى الكوب جزء جزء
ثم شربت الماء كله
فوجدت الكوب يبتسم فى وجهى
وقال
من كان هدفه دقيق محسوب
مختار ذو انتقاء كان النهاية  ابتسامة صفاء
ففرحت
وها هو موعد مباراة كرة القدم
وانفعل واهلل ويسجل فريقى هدف ويفرح الجميع
الا ان هناك من كان للهدف بالمرصاد وكتم رحيق الفرحة
وقال ان الهدف تسلل واضح
وهنا جاء فصل الخطاب

هناك اهداف تنمو معنا ونظل له عاكفين نبذل الجهد وحبات العرق
ثم نكتشف انها اهداف تسلل
 وكانت
وهم كنا نحيا فيه
وظمئت نفسى من حرارة كلامى وقالت
اذهب من جديد لتعد كوب شاى
وها انا امسك كوب الماء
و
أضع مقدار محسوب  فى الابريق
فيضحك الابريق ويغلى فى ثوانى مبتسم
وترتشف شفتاى من الكوب مذاق لم ترتشفه من سنين
وارى على لوحة المباراة
هدفـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ   صحيح
****************
نحتاج الى تقيم الكثير من الاهداف والامور التى تعودنا عليها
بأستطاعتنا ان نوفر الكثير من الجهد والمال والصحة
ونعيد استثمارها مرة ثانية 
قبل ان نستدعى  الهموم والحزن باكين هنا وهناك
ونحن من كان فى ايدينا الحل

ترنيمة كلمات

, الخميس، 28 أكتوبر، 2010



خلى عندك
امل كبير
ربك
وحده
هو النصير
ساند حياتك
 بالفلاح
إحيى قلبك
 بالضمير
طمن ربوعك
 باليقين
قمرالليل
دليل جميل
شمس النهار
جهد اصيل
شموخ الكيان
سيف مستقيم
ـــــــــ
الكبرياء
شامة علامة
نورمنور
فى حضن الدين
رسل انبياء
*****
ُمحمد
الامين
*****
اصحاب
نجوم
تابع تابعين
جهاد شهادة
تعب امين
اذان راية
الله اكبر
دماء سايله
ليها حافظين
*******
اوعى
فى
يوم
تفكر 
تكون
مسكين
قليل الحيلة
 ضعيف ذليل
العقبات
 ليك تحدى
جبل
 تراب
بقدرة قادرمتين
،،،،،،
هموم  احزان
صحة  آلآم
صدقنى
بتهون وبتعدى 
""""
فى الفجر
كون ليها ساجد
شروق 
هتلاقيه فى نفسك
ملاك  يشدك
لسما المؤمنين
ارفع راياتك
انطلق
****
ايه
///
يا ترى
هايحصل
ليك
****
لو
 خسرت يوم
 معالم طريق
*****
بس
 قلبك
لسه
نابض
وعرش ربك

الصديق
**********
يلا يا عمى
سيبك سيبك
رزقك موجود
نصيب نصيبك
اتعلم اعرف
و
اشتغل  
جاى هو كده
هايجيلك
ظالم يقابلك
دافع
 عن حقك
خليك اسد
ايه يعنى
هايصيبك
ربه واحد
والرب
 ربك
احمل رسالة
مسك 
و
عنبر
ياسمين
سعادة
والرحمة
اكتر
يحتارفى امرك
يرجع
صفر
شمال
والواحد
فرحان
جنبك

خلى عندك امل كبير





شوك البشر

, الثلاثاء، 26 أكتوبر، 2010



(( مقنفد كده ليه ))
جملة كنت اسمعها من امى
 حين تدخل علينا اثناء المذاكرة فى الشتاء
فأقول لها يعنى ايه ؟
فتقول يعنى ضامم نفسك على جوه
فكنت عندما اسمع تلك العبارة
 ضامم نفسك على جوه
 اكون سعيد ومرتاح
واشعر انى ونفسى كيان لا يتجزأ لا ينفصلا
بمرور الزمن احببت ان اعرف عن القنفد معلومات
 حتى اعرف لما كانت امى تقول هكذا
وتستخدم القنفد فى التعبير
عندما شاهدت القنفد لاول وهلة دب الخوف فى قلبى
اشواك تنتشر فى جميع جسده
 وكنت اتعجب كيف يعيش كائن بتلك الاشواك ولا تصيبه
وبالفعل وجدت كأن الاشواك قد احتوت نفسه واخفتها
وقالوا ان القنفد
لا ينام نهارا ولكنه يسعى على قوته طوال الليل
وطعامه 
هو الثعابين الصغيرة و بعض الحشرات والسحالى
وتأملت وذهب فكرى بعيدا" وقولت فى نفسى
اشواك القنفد 
  حماية له ومانع ضد المعتدين ولم تكن بغرض الايذاء
ثم جاء النظر الى طعامه 
فوجدت انها  اشياء منطقية يخاف منها البشر
وجيد جدا انه يأكلها
********************
وقابلت صديق لى اهمته الحياه وكثرة تقلباتها
 واصبح يشعر انه وحيد فى تلك الحياه
ويبكى قلبه مما يراه من سوء الاحوال
 واندثار مبادىء قيم واخلاق الدين
ف وجد  اننى 
ابتسم فتعجب من ذلك!!
وقولت له انت مش مقنفد ليه ؟
فقال لى ده كلام امى الله يرحمها
فضحكت وقولت كماااااااان
ولما لم تسمع كلام الام وتقنفد ؟
فقال وضح الصورة اخوك تفكيره تحجر
فقلت يا صديقى العزيز
اجعل لنفسك اشواك قنفدية المعنى والتطبيق
تحمى بها نفسك وقت الضيق
تسمو بها روحك من غدر الساقطين
تتناغم بها حياتك وسط محبيك
فضحك وقال انت شارب ولا ايه ؟
فقلت اينعم اشرب من كلمات ربى 
 افعلا يعقلون
 افلا يتدبرون
واستمع لكلام نبى الهدى
 المؤمن القوى خير عند الله من المؤمن الضعيف
فهولاء من اهموك واستفزوا فيك الحزن وقطارات الالم
هم من بنى الانسان مثلك
ولكن اشواكهم كانت موجه للايذاء وايلام الاخرين
فلما لا يكون لدى الصالحين الذين يريدون للحياه ان تبتسم
ويتغنى فيها لحن الخلق وحسن التقويم  وبذور خير 
ينعم بها الجميع
اشواك تحميهم وتسترهم وتعيد شحن قلوبهم
 وتحث فيهم الاستمرار دائما  فى طريق النور؟
فقال لى
وما هى تلك الاشواك يا قنفد افندى
فقلت
اختر ما تريد من الشمال جنوبا غربا شرقا
 ولكن
ضع فى الميمنة وقلبك المصون
 اليقين وحب خالق الكون الرحيم  ورسله الكرام  واخلاق اصحابه
قدوة لك وطريق منهجك وتقويمك فى الحياه واحرص على قراءة سيرتهم

ضع فى الشمال
 المعرفة والاطلاع والعلم فأن الفاسد يخاف من العالم
ضع فى الجنوب
 مهارة النقل وحسن المنطق فاءن العدو يخاف من العاقل الحسن التصرف
ضع فى الشرق
 انوار الشموس من امل وحماس وطموح  فاءن الاشرار خفافيش الليل
ضع فى الغرب
 الصبر وطول البال والصمود والتحدى فان اللئيم  وهدامى المعابد
يخافون من قدرة وصلابة الحراس

وتبسمت وتبسم هو
وماشيا فى الطريق قنفدان
احباء اخلاء ذوا اسنان
ادراك وعى فهم افهام
وكان ده حسن الختام
***************
اضمم نفسك الان
 تحافظ عليك
كل الايام

فنار الحب

, الاثنين، 25 أكتوبر، 2010



مسكت القلم
جريت ورا صفحتى
كتبت حروف حب
طلع من الصفحة قلب
احمر جريح بيحب
ضمادة على اليمين
رافع رايات حنين
وقع منى القلم واتألم
طارت  الصفحة  بعيد بعيد
روحى فرت رياح رياح
بساط ممدود مد إيد
مسك صفحتى  لهفة وشوق
حضن راسم احضان
انت انت حبيب عمرى
فيك عايش هوى نفسى
شط عذب  عينك شطئان
رموش العين
 مراكب تجديف
فنار بحرك  دليل برهان
انام اصحى  اقول بحبك
ابص لفوق جفان حارسة
تهمس همسة وهمسة
لمسة تنادى بسمة
لؤلؤه انتى ياسمينه
المرسى هنا والمينا
ضحكة جميلة  لوحة سما راقيه
دى صفحة حبيبى فيها عنوانى
اوامرعُليا صادرة
انا ليه مهاجرة
يا رياح المحبين
الزهور بتنادى
الرحيق سكن وجدانى
والحبيب  دق بابى
اه
الصفحة فيها قلبه
جريح
وانا الدوا
وهو انسانى
يا سادة يا كرام
ليه قاعدين
يلا
بسرعة 
نقرا
الفاتحة
بسْمِ اللَّـهِ الرَّحْمَـٰنِ الرَّحِيمِ ﴿١﴾
الْحَمْدُ لِلَّـهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ ﴿٢﴾
الرَّحْمَـٰنِ الرَّحِيمِ ﴿٣﴾
مَالِكِ يَوْمِ الدِّينِ ﴿٤﴾ 
إِيَّاكَ نَعْبُدُ وَإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ ﴿٥﴾
اهْدِنَا الصِّرَاطَ الْمُسْتَقِيمَ ﴿٦﴾
صِرَاطَ الَّذِينَ أَنْعَمْتَ عَلَيْهِمْ غَيْرِ الْمَغْضُوبِ عَلَيْهِمْ وَلَا الضَّالِّينَ ﴿٧﴾
ـــــــــــــــــــــــــــــــــ
 اميييييييييييين
ــــــــــــــ
 ****************
وسيعود الحبيب يوما"ما 








تكوس

, الأحد، 24 أكتوبر، 2010



لازالت مرحلة الطفولة وما كانت تحتويه كنز خفى
يحتل مكانة حينما نتنسم عبيرها  نبتسم لاننا نراها ليس بأعيينا
 وانما باءعين من كنا فى كنفهم فى تلك المرحلة
ويقولون دائما على تلك المرحلة
 أنها مرحلة النقش الاولى فى الصفحة البيضاء
واستهوى نفسى كثيرا" ان اُداعب امى لكى تقص لى
 ويستبين عندى بعض من ملامح تلك الفترة
 التى تعتبر البذرة الاولى فى تشكيل الارض
وقد دفعنى الى هذا هو احساسى وشعورى الغريب
 لنوع معين من الاكلات 
معروف لدى الجميع وله شهرة عظمى
خصوصا" فى تلك الايام
وهى الكوسة
فمنذ ان وعيت وادركت وليس بينى وبينها ذلك التألف
فتحدثت مع امى واستفززت مشاعرها لكى تحكى
والحديث مع امى له عناق اخر
 فهى حاصلة على اولى ابتدائى
 بتقدير اجلسى فى البيت وارعى اولادك احسن
ولها بسمة اكاد لا اراها الا فى هذا الجيل النقى
وبدءت امى فى سرد الحكاية
بعدما حكيت لها قصة اختلافى فى وجهات النظر مع الكوسة
فقالت انى ولدت و وزنى وحجمى ماشاء الله كأنك عجل صغير
قلت البداية عسل وكلام شهد  يا ست الحبايب
فقالت فى ضحكة انيقة العنوان
 بجد كان وزنك كأنه من رافعى الاثقال
 وكان الفول عشقك وغذاك
فقد شعرت 
انك بامكانك الاستغناء عن لبن الرضاعة وتأكل الفول
ولما كبرت وترعرت
كنت تٌحب القلقاس والسبانخ والخبيزة والبطاطس
كأن الفول قد أهلك وهذب معدتك
 لمثل تلك المأكولات
الا
 الكوسة
 كنت عندما اعدها لك كان شكلك  عجيب لما تشوفها
وجهك يتكوس واشعر انك دائرى الشكل
فتبسمت
 وكركرت هى بالضحك
**********
ومرت عليا الايام
 ولازالت الكوسة فى الجانب الاخر من النهر الغذائى
وكلما رايتها  يأكلها بعض من الزملاء
 احسست انها تقترب ان تكون مهلبية بلون اخر
وها انا فى اولى خطواتى لاختيار شريكة الايام
فيتم دعوتى لتناول الطعام  مع محيط اقارب العروس
فأجد
 الكوسة
 ولكنها كانت فى تلك اللقطة
 قد تطورت فى الشكل واصبحت محشى
كوسة محشية
وكنت استغرب ان يتم حشو تلك الكوسة
 وتعذيب الارز مع باقى زملائه ووضعهم داخل الكوسة
وعاد لى الوعى مرة اخرى بعد تلك الغيبوبة حين رايت الكوسة 
ورايت المعدة والمستقيم والاثنى عشر والامعاء الدقيقة 
مرروا" بالكوبرى الدائرى المسمى بالمصران الغليظ 
تقول فى نفس واحد 
وكسة وكسة 
فوجدت حروف الابجدية
تقول لى مبروك
لقد دخلت المسابقة الكبرى للشعب
حزر فزر
اكلة  من اربع حروف 
بتبديل الحرف الثانى مكان الاول 
يحدث لبيتك تكوس
والجائزة 
شيبسى بطعم الكوسة 
هيييييييييييييييييييييييه
واستجمت احشائى من الغضب
فقررت اثناء الاكل
 ان اقوم بعمل عملية تحرير للارز
 من براثن الكوسة فقمت بغز الكوسة بالسكين
وانتشال الارز بسرعة وادخاله فى فمى ليتنفس هناك الصعداء
 وسط تهليل وفرحة  المساجين الذين كانوا معه
فقالت لى ام العروس هو انت بتعمل ايه يا ابوعلى؟
فقولت لها انى احب ان اكل الكوسة المحشية بس فتح
لإنى حشوها بيكون رائع ومسكر
 وجلد الكوسة بعدين
 فضحكت
 وقالت لما اجرب زيك
واكل الجميع الكوسة فتح
********************
ومرت الحياه مرة ثانية
واصبحت رجل مسئول فى العمل
ووجدت ان الكوسة عناوين بارزة فى التعاملات
وكأن نفسى تبرز لى من الداخل مخرجة لسانها
 وتقول
شوفت رحمتك منها ازاى
وخلال ممارسة العمل ودخولى مع الكثير فى الحوارت
ادركت ان الكلام الجدى يتم صبغه
بطابع من الليونة مثل الكوسة المطبوخة
وحين تكلم احد لتحديد موعد للمقابلة
يقول
اه ان شاء الله
بكرة
بعد العصر بعد المغرب
وهكذا فى لغة حملت مراسم التسويف
لذا وجدت صعوبة فى التعاملات بهذا المنظر
وقررت انى اتكلم كلمات واضحة المعالم
لا تأخذ  تفاسير ومعانى اخرى
واستوضح من غيرى فهمه لتلك الكلمات
 مع ربط تلك الكلمات بوقت محدد معلوم ومعروف
لذا ادعوكم للبدء فى تغير الكلام الكوسة ذو الطابع التسويفى
ونعلم اطفالنا الالتزام  بكلمات ناصعة لها بريق الياسمين
ومذاق اللحم ولون الطماطم  وحجم الكوسة
واسترهااااااااااا علينا يارب