اكرام الحب دفنه

, الأحد، 9 سبتمبر، 2012



عندما نقرء تلك الكلمات المخطوطة فى ثنايا تلك الصورة
اكرام الحب دفنه
قد يتعجب البعض ويحاول جاهدا ان يدافع عن حبه
 وذلك فى رد فعل سريع
  ولا يتفق ما ذلك ابدا
وتترائى امام عينه  أقصوصة ذلك الحب  
وكيف انه قد صنع وجدان وروح داخلية
ملئت كل اركانه بهجة وسعادة وفرح
 بل وساعدت فى جمع اوصاله
وجعلته يألف تلك الحياه بكل تحدياتها
 فقد كان ذلك الحب
بمثابة شروق انسان جديد
وجد نبع نهر عذب يروى ظمئه دوما

ولكن
 المتأملون فى الحياه
 يرون ان تلك المقولة صادقة ومعبرة
فعندما تتنفس انفسنا حبات من الحب الصادق
 ترتفع وتسمو وتزاد نقاء شفافيتها
بل ويفيض نهر كنوزها وحسن نورها
لذا هذا الحب يكون دوما غاليا عزيزا" نفيسا"
وتشعر النفس بموجة حر داخلية
 ان اقترب  احد منه ومس هذا الحب
ولو بمجرد شظايا حروف
ومن فطرة الحياه
 ودعوة الخالق دائما
 الى التأمل والتفكير
نجد ان القيم من الاشياء و الرقى منها يكون فى الاعماق
فهذا هو اللؤلؤ فى عمق البحر باهر الجمال
وتلك المعادن التى يحلم بها بنى البشر
 ويبذلون لها كل الجهد نجدها فى عمق الارض
وهذا يفسر ان الحب
الذى خدش اوصال القلب وفطرته
 واستقر بين ربوع النفس وروحها
سيظل  نبحث ونبحث
ونجتهد ان ندفنه فى مكان ما اكثر عمقا ودفئا
لتتشبع به خلايا واوراق دمائنا اكثر واكثر
 ويكون لنا مسك دائم نتعطر به
و نجم مضىء كلما احتاجنا اليه
وجدناه
 يخترق الظلمات وينيرها لنا
 **************************
يامن احببتهم بصدق
تبسموا
بالحب ظلمة الحياه تنجلى
ويرق قلبك
وترتحق روحك
 اسمى النسائمى
بالحب
تكون انت انت
الانسان الاحق
بخلافة الارض