ممكن نقول قف ؟

, الثلاثاء، 14 يوليو، 2009


(وَلَمَّا وَرَدَ مَاء مَدْيَنَ وَجَدَ عَلَيْهِ أُمَّةً مِّنَ النَّاسِ يَسْقُونَ



وَوَجَدَ مِن دُونِهِمُ امْرَأتَيْنِ تَذُودَانِ قَالَ مَا خَطْبُكُمَا قَالَتَا لا نَسْقِي حَتَّى يُصْدِرَ الرِّعَاء وَأَبُونَا شَيْخٌ كَبِيرٌ )


عندما تقرء ذلك المشهد القراءنى لك ان تتعجب فها هى قصة طلت برائحة طيبة


هى روائح من يتمسك بالخلق السامى



اولا لكى نستطيع ان نتعايش مع المشهد


ننظر الى بعض الالفاظ


فمثلا المقصود بالرعاء هم الرجال الذين يتصفون بالقوة


والمقصود ب تذودان اى تمنعان او تبعدان


المراءتين يقال انهما ابنتا نبى الله شعيب


اما الامة فهم الجماعة من الناس



عندما تقترب من ثنايا تلك الاية لك ان تتعجب


ولك ان تسرح بخيالك قليلا لنر كيف كانت الحياه



سيدنا موسى يرى من بعيد امراءتين كلما همت اغنامهم و ماشيتهم ان يشربوا من البئر قاما باءبعادهما ومنعهم من


الوصول للماء


فيتعجب سيدنا موسى فيسئل لما ؟ فتاءتى الاجابة مبهرة



نحن ننتظر القوم الذين يسقون ماشيتهم حتى ينتهوا ثم نسقى نحن


وابانا قد كبر فى السن ولا يستطيع ان يسقى هو لذا نحن نقوم بذلك


فيقوم سيدنا موسى بالمساعدة فى ان تشرب ماشيتهم



الى هنا ينتهى الحوار


ولكنه فى الحقيقة هنا يبدء الحوار


خلق سامى رفيع اسمة الاحترام والتحلى بمكارم الاخلاق


ادرك للطبيعة والفارق بين حواء وادم مع معرفة فطرية لامكانيات كل منهما


ادب جم فى التعليل والتفسير باءن وجودهما فى هذا المكان لاءن ابوهما كبر وشاخ



ومن هنا كانت الام التى صعنت الرجال


من هنا كانت الام الواعية التى ادركت مسيرتها فى الحياه



المزاحمة فى كل شيىء التى نراها الان والعمل بالمثل الانجليزى السيدات اولا


السهر خارج المنزل الى ساعات متاءخرة بدعوى هو فيها ايه


احنا نشتغل اى حاجة اصلى احنا فى زمن المساواة




كل تلك الاقاويل ترد عليها الاية السابق ذكرها




يا بنت شعيب علمينا


كيف نكون رجالا" علمينا


كيف نكون نساء" علمين

ا

بينك وبين الماء خطوات


ولكنك قولتى قول الحكماء


لن نتخطى الحدود والهامات


سنعلو بقدرنا وندفن الشبهات


ونحيا رافعين الرايات


لرب" هو ارسل كل الرسالات


لتسمو وترقى بالاخلاق


فياااااااااااااا من كنتى اليوم حواء


ابحثى فى نفسك عن من ادركت


الهدف والغا يات


وكونى مشعلا" تنيرين الدجى والظلمات


فهل انتى حوووووووووووواء


ام مجرد نثر حروف وكلمات


تتزين بها الحوارى والطرقات


سلعة لكل محب ومشتاق


كونى فوق الرؤس عنوانا"


ملكة متوجة تصنع الرجالَ


فاءن كنتى كذلك


فهنئيا" لك بالسعادة عنوانا


ورضاء ربً كان لك طريقا" وايمانا





ليست دعوة للتقوقع والرجعية


ولكنها دعوة للاحترام والخلق السامى




لو مش مصدق

بكرة النار تلسعك وتقول اى

38 Response to "ممكن نقول قف ؟"

ياسمينا Says:

ا لحق انك تطرقت الى فضيلة و خلق جميل نحن نعانى من فقدانة الان فالقليل من النساء هم من يمتلكون تلك الاخلاق واتمنى حقا لو نعود لاصولنا ونحترم ديننا و قيمنا كما كانت تفعل نساء المسلمين فى عصر رسول الله صلى الله عليه و سلم

الازهرى Says:

الدعوة جميلة وهى تأتى ضمن حلقات لاحظتها مؤخرا من العديدين واكثرهم من النساء للعودة للفضيلة
وكفانا ما رأيناه من نتائج الدرب الذى سرنا عليه فى السابق
ولنعد لاساسنا المتين

تحياتى دوما
وانقذتك ياسمينا منى

احساس طفلة محبة للرومانسية بس واقعية Says:

كالعادة يا ابو على لازم البوست بتناول شئ ما عندما ننتهى منه نجد نفسنا قد بدئنا فية لازم يكون بيحمل شئ يثير افكارنا وتساؤلنا مع ذاتنا
وللعلم الموضوع دا انا بفكر فيه بقالى كام يوم
اصل زمان كان فية نساء حفظهم التاريخ
رغم ان مكنش فى حاجة من اللى بتحصل اليومين دول رغم ان مكنش فى مطالبة بحقوق
اعتقد ان المشكلة الحقيقية مش فى الحقوق الضائعة المشكلة فى التفكير المغيب للمرأة

تناولتة بشكل جيد جدا اتفق معاك علية ربنا يجازيك خيرا
تقبل مرورى

mohamed ghalia Says:

ايه ده يا ابوعلى الجملة دى جاية من هناك
فهنئيا" لك بالسعادة عنوانا
ههههههههههههههههههههههههه
ربنا يكرمك بجد
دايما توبكاتك روعة وفعلا غابت قيم كتير عننا

yara Says:

كم نحن مفتقدين هذه الاخلاق بل انى ارى ان التعبير الادق اننا اصبحنا فاقدين لهذه الاخلاق الرفيعه الا قليلا من الناس الذين مازالوا يريدون ان يتشبثوا بالاخلاق الحميده التى تجعلهم يحترمون ذاتهم.
ولذلك بعدنا كثيرا عن الحق كلانا سواء ادم او حواء.......
فلم يعد ادم هو ادم الذى رايناه فى المشهد السابق فقد راينا رجل بمعنى الكلمه يتفقد الاحوال ويسال باهتمام عندما راى امراه فى موقف شعر انها فى احتياج الى مساعده.
بل اصبح ادم هو الذى لا يشعر بالفرق بينه وبين حواء ويرى انهامثله يجب ان تتحمل الصعاب فى المجتمع من الزحام والمسئوليه والمشاكل وغيرها بمجرد انها تمتلك نفس الحقوق ولم يعد يراعى او يلتفت الى كونها انثى بطبيعه مختلفه مهما اختلفت الظروف والازمنه.

وعلى الجانب الاخر لم تعد حواء هى الانثى التى ظهرت فى الموقف المذكور من المراه التى تتحلى بالاخلاق وتتجنب المخالطه وترى الاولويه للرجال وبعدت عن مصطلح ليدز فيرست كما هو الان بل اصبحت معظم النساء يستمتعون بالترجل ويعتقدون ان هذا يدل على قوه الشخصيه ويريدون ان يقتحموا كافه المجالات مثل الرجل.
ولهذا كانت النتيجه ان فقد كل من ادم وحواء سمات شخصيتهم بل وفقد كل منهما شعورهما بالاخر وانه يكمله وقل احتياج كل منهما للاخر اكيد اتكلم عن الاغلبيه ولا اعمم فما زال هناك اناس رجال ونساء ارى فيهم امل وبصيص نور لان يكونوا نواه لاجيال عظيمه قادمه متشبثه بتعاليم دينهم ومعتزين بذاتهم وفطرتهم التى فطرها الله عليها.

هههههههههههههههههههه
تعليق صغير قوى بس احنا خلاص بقى بقينا فاضيين وكمان بجد يا ابو على موضوعاتك دايما متميزه ودائما تؤدى الغرض.
سلام

MaNoOoSh Says:

على فكرة حواء بطبعها الاصلي رقيقة وخجولة

ومن جمال خلق ربنا انه خلق ادم مقدام وجرىء


ببساطة حواء هى نبع الحنان وادم هو نبع الاحتواء

وحياتهم بقت كرب لما فقدوا الحنان والاحتواء
لما ادم هرب من كثير من مسئولياته وحواء كمان هربت من مسئولياتها


بس الصراحة انا فاقدة الامل فى الجيل الحالي.. لكن يمكن يتكون عندهم الوعي الكافي ويربوا ولادهم صح ويطلع فى امتنا جيل صح

شمس النهار Says:

بجد البوست جميل

وفعلا لابد ان يعود الرجل رجل حتي تعود النساء نساء
ده يدل ان عمل المراه للضروره
واحنا الان في زمن الضروره
مش فنطزيه

المراه تعمل لتساند زوجها واحيانا لتعول اسرتها
وكمان تعمل مالايقدر عليه الرجال
يعني في ستات مابتحبش تروح لدكتور رجل
لو مافيش دكتوره هتعمل ايه

الرجل والمراه جنب الي جنب
بس بالاصول

blue-wave Says:

ياما اتلسعنا يا سيدى
لحد ما ايدينا شاطت
وبرضه محدش بيحس ولا بيشيل ايدة
ربنا يلطف بينا فى زمن اصبح الرجال فيه نساء والنساء رجال

ryry Says:

حضرتك دخلت في موضوع مهم جدا لان اساس الفسادالان هو البعد عن الاخلاق الحسنة ولن تعود الامه الي مجدهاوعظمتها الا بالعوده الي اخلاقهاالاسلاميه الحسنه وطبعا من علامات حب الله للعبدهى الاخلاق الحسنه التي يمن عليه بها اللهم من علينا جميعابها

elsha3er Says:

السلام عليكم

فعلا نحن نريد العودة قليلا الى الفضيلة

تحياتى


لقلمك


احمد الشاعر

ماما أمولة Says:

ليست دعوة للتقوقع والرجعية


ولكنها دعوة للاحترام والخلق السامى


أنا معك في كل كلمة

بارك الله فيك أخي على هذا الموضوع

دمت بحفظ الله

ماما أمولة Says:

ليست دعوة للتقوقع والرجعية


ولكنها دعوة للاحترام والخلق السامى


أنا معك في كل كلمة

بارك الله فيك أخي على هذا الموضوع

دمت بحفظ الله

جنّي Says:

السلام عليكم

الله الله الله يفتح عليك..

جميلة رؤيتك لمدلول الآية بلا تأويل .. ولكن الست معي ان لا قداسة لأنبياء الله فها هي ابنتى نبي الله تسقيان بنفسيهما بلا خدم ولا حشم ..

الابيات الشعرية التي تخدم بها موضوعك مناسبة تماما ..

افتكرت يا ابو علي .. دا انا كنت ناوي لك على نية .. بتعدد على جني .. لكن روح الله يسامحك وانا كمان ها اسامحك ..

سلام

EMMY BABY Says:

الله عليك يا ابو على

دايما متالق

بتتناول امور غافلة للاسف عن ناس كتير اوى

فعلا والله بقى يبرروا كل تصرفاتهم بمبدأ الست تساوى الرجل مع انهم مختلفين فى كل فى الطبيعة اللى بتاثر على حاجات كتير اوى بالنسبة للشغل بالذات

يعنى مينفعشى نعامل المرأة على انها زى الراجل وكمان لو زى بعض كان ليه ربنا جعل القوامة للرجل

بس ارجع اقول للرجل مش لمدعين الرجولة واللى اصلا مبيراعوش ولا حوا ولا غيره

ربنا يهدينا جميعا ونرجع تانى يكون عندنا قيم واخلاق

ونفتكر واجباتنا قبل ما نطالب بحقوقنا

تحياتى

ايمى

ABOALI Says:

الى ياسمينا

مرحبا بك فى اول تعليق
وكما قولتى لنا اصول ولكننا نحيد عنها
فنضل فى الحياه و نتخبط


احييكى على رايك المحترم

ABOALI Says:

الى الازهرى

كما قولت كفانا المسير على الغرب مرة
و فى اتجاه الشرق مرة

ولم نر اى تقدم سواء غربى او شرقى


اصلى قلبى ياسمين يا ازهرى

ولالالالالالالالالالالا ايه

ABOALI Says:

الى احساس طفلة واقعية رومانسية

كلامك حمل الكثير من الواقعية التى نحتاج ان نواجه بها انفسنا بصدق

بدل حالة التوهان التى نتلاطم فيها حاليا

كلامك اصاب كل الحقيقة


اشكرك وخالص تقديرى

ABOALI Says:

الى محمد الغالى

كيفيك يا غالى

تبحث عن السعادة
وان شاء الله يعطيك كل السعادة


تحياتى وتقديرى

ABOALI Says:

الى يارا

رائع تعليقك وبليغ

اعجبنى جدا ذلك الرقى فى اختيار كلماتك وفهمك العالى

اتمنى لك ان تكونى ممن يقود ويصلح

وعلقى وطولى براحتك

تحياتى

ABOALI Says:

الى مانوش

صح كلامك يا مانوش
بس هناك امال وطموحات كثيرة فى الجيل الحالى

انه يفوق ويتغير حاله

وان شاء الله الخير سياءتى


تحياتى لك مع خالص تقديرى

ABOALI Says:

الى الحاجة شمس النهار

كيف هو حالك فى بلاد الافرنجة

اتمنى لك العودة بسلامة وخير ان شاء الله

فعلا يجب ان يعود الرجل رجل وحواء حواء

نفتقد الكثير ولكن لابد ان نستيقظ لاءن ذلك هو الطريق الوحيد للنجاح

احيييكى على فهمك الراقى

ABOALI Says:

الى بلو ويف

صدقت

النساء رجال والرجال نساء

اشكرك

ABOALI Says:

الى ريرى

مرحب بيكى يا ريرى

واتفق معاكى البعد عن الاخلاق الحسنة

سبب كل مشاكل نقابلها

خالص تقديرى على رايك المحترم

ABOALI Says:

الى الشاعر

اينعم العودة الى الفضيلة هو الرقى بعينة

اشكرك على تشريفك

ABOALI Says:

الى ماما امولة الفاضلة

صح الكلام ومن يطبق الكلام كان هو الاصح


خالص تقديرى لشخصك الكريم

ABOALI Says:

الى جنى

اسعدنى مرورك واكيد ليست هناك قداسة لاحد

ولكن مكانة عالية صنعت بالارتقاء فى العبودية


اما عن التعديد عليك

فتلك كانت تجربة واختبار
لنرى وظيفة اخرى فتحت لى ابوابها بيدك

ولالالالالالالالالالالالالالالالالا ايه

ماكنش يومك يا جنى

ABOALI Says:

الى ايمى

كلنا نكمل بعض يا ايمى

نحن نحتاج الى الكتير والكتير من الكلام
حتى نتذكر القليل القليل

لذلك نكتب ونكتب ونذكر

لعل هناك اذن صاغية تتدرك ان الطريق
الصادق

هو ما توافق مع منهجك واخلاقيات السماء


خالص تقديرى يا شتو ايمى
يسعدنى دايما فهمك وادركك العالى

كلمات من نور Says:

اللهم ارزق بناتنا وارزقنا عفة مريم عليه السلام وعفة بنات شعيب عليه السلام

اللهم ارض عنا ووفقنا لما تحب وترضى

جزاك الله خيرا

mahasen saber Says:

طب ممكن نقول ازيك

ممكن نقول ليك ولمدونتك وحشه جامده

ممكن نقول ليك ولمدونتك برضه وكل الافكار اليى بتطرح فيها الاحترام والتقدير

ممكن نقول انك من اعز الاخوه اليى التدوين وهبنى بيهم

ممكن نقول انك انسان دمث الخلق وكريم الاصل والمنبت

ممكن نقول انى مجرد ما افتكر اسمك او مدونتك بدعيلك علطول بظهر الغيب

وممكن ااقولك انى بتمنالك من قلبى فعلا كل الخير ليك ولاسرتك وربنا يباركلك فيهم ويباركلهم فيك

mahasen saber Says:

وممكن ااقولك ان الفضيله والخلق الحسن هيا سلاح للانسان رجل كان او امراه

وهيا توب عفه للاتنيين مش لشخص دون التانى

البوست رائع زى كل مواضيع مدونتك يا ابو على
يا اخونا الكريم

م/ الحسيني لزومي Says:

انما الامم الاخلاق ما بقيت فان هم ذهبت اخلاقهم ذهبوا
بارك الله فيك وعليك

أم بتول Says:

اسعدنى أن يكون أول مرور لى على مدونتك هو قراءة هذا البوست الجميل المحترم الذى يدعو للفضيلة و الخلق الحسن اللذين افتقدناهما كثيرا للأسف فى حياتنا ، دعوة جميلة لفضيلة أجمل و أروع ياريت كلنا نعود إليها و نتمسك بها حتى تعود للمرأة كرامتها المهانة و حريتها المسلوبة .
تحياتى و دمت بود

منى Says:

مره قلت لواحده قالت كلام استغربته واتحرجت منه_اين انتى يا حمره الخجل؟
ردت وقالت ذهبت مع حمار الخجل.

انا اسفه على التعبير بس هى قالت كده فعلا

حاسه ان المشكله اساسا فى الحياء
لما مش نخجل ناذى غيرنا
او نرد وحش على حد اكبر منا
او اللبس اجاركم الله
وهلم جرى
ربنا يهدينا جميعا
تحياتى

ABOALI Says:

الى كلمات من نور

اللهم امين

بعض الكلمات نور والبعض الاخر قبور
وهبك الله كل النور فى الكلمات ان شاء الله


تحياتى وشكرى

ABOALI Says:

الى ام بيرو

وممكن اقول
وحشانا
وممكن اقول ربنا يهبك الصلاح والنقاء ويغدق عليك نعمة الرضا والبهجة والصفاء


وممكن اقول
كلنا ذلك الانسان
وكلنا لنا بصمتنا فى الحياه

وممكن اقول مهما احزنتنا الحياه فى بعض الاوجه
فاءنها تفرحنا عندما نرى وجوه مشرقة لازالت تحيا بيننا


وممكن اقول

اشكرك

ABOALI Says:

الى مهندس الحسين الرومى

صح الكلام والفعل به اصح


اشكرك وخالص تقديرى

ABOALI Says:

ام بتول

سعيد بذلك التفاعل الايجابى مع البوست
وهذا لا يخرج الى من بتول

ادم الله عليكى وعلينا الخلق الطيب

اسعدنى مرورك من هنا
واتمنى ان ينتظم المرور

ولالالالالالالا ايه

ABOALI Says:

الى منى

اولا وحشانا
ثانيا

صاحبتك او زميلتك تعيش حالة التوهان
وافتقاد الامل والرؤية

وتردد مع تسعد به نفسها الامارة بالسوء
وهى يقينا لم تغذ نفسها المطمئنه
فجاءت تلك الاجابة


الحياء فضيلة
والسعى له افضل


تحياتى وخالص شكرى