اطلالة

, الخميس، 4 سبتمبر 2008


فى بعض الايام تزغزغ مشاعرنا الحنين الى الطفوله او اطلاله على قطار حياتنا فمنا من يتوقف ضاحكا مبتسما امام موقف تعرض له فى فترة الطفوله او اثناء المدرسه او فى مرحلة الثانويه او الجامعة
وها انا اتوقف واتذكر ابله حفيظة وهى تحاول بكل السبل ان اكتب باليد اليمنى بدل اليسرى واذكر قولها لى ان اذهب الى المدرسه ساعة بدرى علشان تتدربنى على الكتابه
كلما تذكرت هذا الحدث يكاد قلبى يضحك من اعماقه
كيف كنت امام السبوره مثل الطفل الوليد وانا امسك الطباشير بيدى اليمنى
وانتقل من ابله حفيظه الى استاذ احمد منصور عندما يضع القلم بين اصباعى
ليس لأنى بليد بل ليعرف اين اخذ الدروس الخصوصيه
علما بانى لم اكن اخذ درس وعندما اتذكر ذلك انظر الى يدى وبين اصابعى واجد انى تعلمت وكبرت
ومنها فى الثانوى حيث استاذ اكرام وهو بيدرس الرياضية ويقول لوعاوز اعقد حد من حاجة اعقده ...
وهكذا تنقل قطار الحياه بنا
الكل عندما ياخذ اطلاله على حياته
ويفكر فيها بعمق يجد كثير من العبر والدروس والمواقف التى قد يساعدنا تذكرها على المضى فى حياته الحاليه
مش عارف ليه كتبت تلك الكلمات ربما اننا محتاجين كل فتره
نقيم حياتنا ونعرف فين بتسير بينا او ممكن علشان اللى فات كان جميل حيث مراحل عدم المسئوليه
و يمكن علشان بنشتاق للطفوله او حياه المدرسه ونفتكر المريله الكحلى على رأى محمد منير
بجد فى ساعات نفتكر لو ان حياتنا كانت من غير توابل
اللى تسمى حاليا مشاكل يبقى شكل حياتنا كان ايه
او كان ايام المدرسه كنا لا نأخذ واجب كان يبقى ايه الوضع
والله فعلا يا جماعة محتاجين ناخذ استراحة ونستمتع بكل جميل
كتبت تلك الكلمات وانا عند صديقى احمد جمال كنت اتذكر االماضى

وانت عند احمد جمال
لازم نفتكر كل جميل
نفتكر ايام كنا فيها
بنصحى ولا ننام
نفتكر فيها الجرى والتنطيط
والاستغمايه والحواديت
ونحكى عن ابله حفظيه
وماننساش ابله اعتماد
ونمر فى الثانوى
على استاذ اكرام
وهو بيفهمنا الحساب
وشغل الهندسه كمان
وبعدين قالو جامعة
قلنا يبقى دكتور رفيع
كميا وفن وادب رفيع
وياسلام على شغل المعامل
والاحماض والقلويات
عاملين مظاهره
ال ايه حمضى وقلوى
وكمان املاح بتطير
طيب ...يا رب يا معين
خرجنا واشتغلنا
وادينا قاعدين
عند احمد جمال
نفتكر كل جميل
وعجبىىىىىىىى



1 Response to "اطلالة"

yara Says:

اخيرا كتبت حاجه عن ذكرياتك .بس والله حاجه جميله انك مازلت معتز بهذه الايام ومتذكر حتى اسماء مدرسينك .لكل مرحله فى حياتنا جمالها ومذاقها الخاص ولو ادركنا جمال الحاضر والوقت الذى نعيشه الان لما شعرنا بالحزن على الماضى,كثير من الناس يتمنون لو يعود بهم قطار الزمن للوراء ولو ليوم واحدولكن اللحظه التى انت فيها ستصبح ايضا بعد قليل ذكرى قد تتمنى عودتها ,لذلك يجب علينا ادراك جمال الواقع والحياه وان نحياها بالشكل الذى يرضى مولانا ويريح ضمائرنا ويسعد انفسناوهى معادله ليست صعبه ولكن الطريق معروف لكل انسان يرى بقلبه وياخذ العبرة من مواقف حياته ويستمتع باذكريات ولا يحزن عليها وانها لن تعود.بس الجديد اللى عرفته عنك انك كنت بتستخدم يدك اليسرى وده اسمع انه دليل على الذكاء اللى واضح فيك يا ابو على طبعا.وارجو ان تكون سعيدا دائما بايامك الماضيه والحاليه ومتفائل بالقادمه بان تكون الاجمل والاحلى باذن الله .سلامى ليك ولاصحابك وللمدرسه وللجامعه التى مازلت ادرس فيها واكتب لك الان منهاوياريت متكنش اخر مره تكتب فيها فى هذه الناحيه لاننا فعلا كتير بنكون محتاجين نقرا فيها.