أح

, الثلاثاء، 22 فبراير، 2011



عندما نقترب من كلمة ثورة ك كلمة  لابد ان نستشعر الكثير من المعانى
ويمتزج احساس تلو الاحساس  ليشكل لنا ماهية تلك الكلمة
فالاقتراب الاول منها وعند النطق بها (ثورة)
 ستجد ان اول احساس يطرق الاذان
هو التغير
والتغير هو سنة الحياه واساس كنيونتها فمن افتقد لغة التغير للافضل فى حياته
كان لا ينتمى الى عالم الانسان
الاقتراب الثانى لتلك الكلمة هو حروفها التى تنطق مدلول اخر
فتلك الكلمة  ثورة
حرفها الاول هو ثاء  وهنا تبرز حروف كلمة ثقة
والثقة لا تأتى الا من خلال عاملين اثنين
العامل الاول
 اليقين والثقة فى قدرة الخالق انه يناصرك ويراعك وله الحكمة فى تصريف كونه
وانه هو العالم بأمور من خلق فأن امتلىء القلب بالثقة تهوج معه كل صالح يفيد ولا يهدم
العامل الثانى
الذى يزيد الثقة  هو الجانب المعرفى الذى يتعلق بدراسة  العلم
 سواء اكان العلم يتعلق بالعلوم التى ندرسها لتحسين الاحوال الحياتية
 او دراسة التاريخ او الاداب او العلوم الدينية
التى تقرب البشر من بعضهم فى حنو وسماء تقدير
الحرف الثانى فى كلمة ثورة
هو واو  وهنا يظهر لكل العيان كلمة وفاء
الوفاء هو العامل المشترك الذى يربط الاجيال ببعضها
 ويمنع تلك الفجوات والتناطح وظهور علامات التنكيل
والتراشق  بمن سبقونا
فهم اجتهدوا فى حدود تفكيرهم فى ذلك الوقت
لذا كان الوفاء حلقة الربط
بدون الوفاء لن يكون لنا قدوة نتذكر لها حسناتها فنجلها ونحترمها
ونتسامح عن  ما نراه من وجهة نظرنا انها خطايا
الحرف الثالث من ثورة هو حرف راء
ويمتلكنا الهدوء حين ترى هذا الحرف فهو كلمة رحمة
والرحمة والتراحم هو المبدأ التى تقوم عليه الثورات
 لان الجميع يشارك فى الثورات بأعداد كبيرة
يتنفسون نفس الهواء فى نفس اللحظة ولكن فى قرب وتداخل
 وهنا قد يظهر الضيق والقلق والعراك
ولكن فى وجود الرحمة سيلبى الجميع نداء الهدف الواحد
وينسى الجميع مطالب النفس واهوائها
الحرف الرابع فى كلمة ثورة  هو حرف هاء
وهنا يتزين الطريق بمن يدلك على النور  فى كلمة هدى
والهدى مطلب نطلبه فى الدعاء دائما الى الله
  نطلب ان يرشدنا الى الطريق الصالح وينير الدرب بهداه
لذا طلب الهدى هو الصك الذى جعل للانسان تلك المكانه عند الخالق
فنحن مخلوقين فى ضعف نحتاج دائما الى هدى الرب وتوفيقه
فقد صلى الكثيرون الصلوات حتى يلهمهم الله الصواب فى هدفهم من الثورة
 ويقربهم من الهدف ان كان فيه الصلاح والترابط والخير
وهذا كان واضحاُ حين تهاوى نظام دولة باكمله فى ثمانى عشر يوما"  بعد حكم ثلاثين عام

لذا
كانت حروف ثورة = ثقة + وفاء + رحمة + هدى
وكل تلك الحروف تثبت ان مكارم الاخلاق هى اساس نجاح  الثورات  وعلو شأنها
فمن اراد ان يقترب من كلمة ثورة
 لابد ان يعرف انها كلمة ساخنة مملؤة بالحماس والحرارة
وعليه ان امسكها ان يقول أح  حتى يعرف ان شيىء ما قد تغير
وكلنا يحتاج الى تغير

( الصورة تعبر عن انسان داخل النفس يتطلع الى حرارة وضوء الشمس ليتغير ويثور )
خااااااااااااالص التقدير

27 Response to "أح"

الازهرى Says:

بسم الله الرحمن الرحيم

الازهرى Says:

السلام عليكم يا أهل الدار

الازهرى Says:

السلام عليكم يا أهل الدار

SHAPE YOUR LIFE (ABOALI) Says:

ايه يا عم كفاية
هى ثورة ولا ايه

الازهرى Says:

ما هى ثورة مش ثورة
برضه الطبع غالب

الازهرى Says:

لو مش عاجبك عندك الميدان

SHAPE YOUR LIFE (ABOALI) Says:

انت فاطر وواكل لقمة زيادة يا عمنا
والاحوال ماشاء الله
ثورجية على الاخر

وسع وسع
بدل ما المدفع يغزك

الازهرى Says:

يغزنى أنا ؟

أقول إيه بس
الثورة مديه للناس حبتين شجاعة

بكره يخلصوا ونشوف الشارع فاضى من تانى

ويبقى ورينى يا منطقة

الازهرى Says:

ثورة

طالما حلمت وحاربت من أجل التغيير فى بلادى
كان الحلم هو زادى ولم أتوقع أن أعيشه حقيقة
ولكن قدرالله تعالى لى ذلك
ولا أجد من كلمات الشكر ما يوفى ما أريد
فلله الحمد حمدا كثيرا طيبا مباركا فيه

وليعنا الله تعالى على ما هو قادم وهو أصعب بالتأكيد

الازهرى Says:

على فكرة
لسه ما فطرتش أساسا

عندك اقتراح ؟

sun of free dom Says:

هوا دا الكلام

تسلم

لـــولا وزهـــراء Says:

ابو على
----------
كلما قرات كلمة ثوره او سمعتها اشعر بالضوضاء وبالصوت المرتفع بمن يطلب ويرتفع صوته لكى يصل الى من يطلب منه طلبه , ولم افكر فى يوم ان تكون لتلك الكلمه تلك المعانى الرائعه لم افكر فى حروفها وما تحمله تلك الحروف فى طياتها .......

حروف ثوره = ثقه + وفاء +رحمه + هدى

يااااااااااااااااااااااااااه بالفعل كانت تتحقق تلك المعانى فى تلك الثوره التى عشنا فيها كل دقيقه وكل ثانيه .....
سبحان الله كانت هناك ثقه لدى البعض ولن اقول الكل ثقه فى الله عز وجل وثقه ان الله لا ولن يخذلهم وكذلك ثقه فى ان مطالبهم سوف تتحقق , فى الوقت الذى كان هناك من يسرق وينهب ويختلس من بلدنا الحبيب كان هناك من يقدم الوفاء لها على ما تعلمه فيها , اما الرحمه فقد تجسدت فى اروع معانى تلك الكلمه وكيف كنا رحماء ببعضنا البعض ليس فقط من قاموا بالثوره هم من اتصفوا بالرحمه ولكن الشعب باكمله كان رحيم وكأننا جميعا عرفنا اسم الله الرحيم فى تلك الفتره من حياتنا وكان لابد من حدوث تلك الثوره حتى نتراحم فيما بيننا , اما كلمة الهدى والدعاء الذى ندعو الله به على الدوام ان يهدينا فيمن هدى كلمه ترتاح لها القلوب والعقول ...

بالفعل كلمة ثوره هى كلمه ساخنه وليس كل بنى البشر يتحملون سخونتها فمنهم بمجرد اقترابه سوف يقول أح ويبعد بعيداً وربما هاجر من تلك البقعه التى فيها ثوره , ومنهم من يقترب منها بهدوء ولكنه الهدوء الحذر ويحاول جاهدا ان يكون على الحافه بحيث لا يقترب منها بدرجه كبيره ولا يكون بعيد عنها , ومنها من يمسكها بتلك اليدين ولا يستشعر سخونتها لان فى قلبه وعقله الكثير والكثير من الاهداف والاحلام لا يستطيع معها ان يشعر بتلك السخونه لانه داخل البوتقه ... كل فئات البشر ممن تعاملوا مع الثوره من قريب او بعيد لابد وان يكون قد حدث فيهم تغيير وادعو الله ان يكون ذلك التغيير للافضل وللاجمل ويكون لدى كل منها قناعه داخليه ان الرائع لم ياتى بعد ....


اما عن الصوره فقد لمست احساس بداخلى ولا اعرف ان كان صواب او خطأ تلك الثمره هى انسان ينظر الى الشمس التى خلقها الرحمن وتنير الكون ويتمنى هذا الانسان ان تنتقل هذه الشمس الى داخل قلبه وعقله وتنيرهما وان تكون له شمس الداخليه التى تنيره من الداخل قبل الخارج لكى يحاول ان يكون يقعه مضيئه فى تلك الارض




الكلمات لن توفيك حقك فلتسمح لى ان تكون كلماتى دعوات ان يهبك الله سعاده من حيث لا تدرى ولا تحتسب وان يصلح الله حالك وحال كل احبابك وان تكون ممن ينادى الله فى الملأ الاعلى يا ملائكتى انى احب فلان فأحبوه ....


زهــــــراء

لـــولا وزهـــراء Says:

كانت حروف ثورة = ثقة + وفاء + رحمة + هدى
وكل تلك الحروف تثبت ان مكارم الاخلاق هى اساس نجاح الثورات وعلو شأنها

الثورة
الثاء = ثقة بالله عز وجل
الواو = وطنية نابعة من القلب
الراء = رياح عاتية تحطم كل صنم وصعب
تاء ( وليس هاء) = تفاني تفاهم للطرف الاخر .
هذا ما شكلته عندي كلمة ثورة ...وتباين او تشابه المفهوم ليس حصري ولكن كل فرد يراه من زاوية وجميل تلك الزاوية التي قرأ منها يا فيلسوف (:

لولا

MTMA89 Says:

أبو علي..

جميل أن نتعايش جميعاً الثورة بمختلف أشكالها، و كما يراها كل من بعينيه

منذ نعومة أظافرنا، علمونا الكثير من الثورات، و أن الثورة هي حق للشعب على كل ظالم، لكنهم لم يعلمونا كيف نثور، و من هنا كان البحث عن التغيير، هنا بحث الإنسان عن ذلك النور، الذي يضيء له الطريق

و عن نفسي أنا، فأنا أرى الثورة هي تلك الشعلة التي تشتعل في قلوب الثوار، لتنير الطريق لهم و لغيرهم


تحياتي لك و لقلمك

محمد
:)

sony2000 Says:

مش هقول غير
الله عليك
بجد
وصف ولا اروع

SHAPE YOUR LIFE (ABOALI) Says:

الى صديقى الازهرى
مرحب بك مناورا لى ومحاور ومناقش
سعدت جدا ان وهبك الله نعمة الاصرار على التغير حتى رايت ذلك بنفسك
اتمنى ان تكون من المشاركين الان فى الاعمار وتكون سفير دائم يشحن الهمم ويزيل عنها غبار الياءس
عن جد سعدت بك يا ازهرى هاهنا

خالص التقدير
واشكرك لرفع عدد المعلقين
فكما تعلم هناك حالة هجرة للتعلقيات فى مختلف المدونات

تقديرى مرة ثانية

SHAPE YOUR LIFE (ABOALI) Says:

الى شمس الحرية

اشكرك فى اول زيادة واتمنى ان تكتبى ماذا استفدتى حتى استفيد انا برايك الرائع

لك كل التقدير

SHAPE YOUR LIFE (ABOALI) Says:

الى زهراء
عن حقيقة يا زهراء تعليق سخى مفعم بالفهم والتحليل
وتألقتى فى وصف تلك الحالة التى كانت اثناء الثورة وفى اللجان الشعبية
وتلك الصور كانت دليل اننا يجب ان نتشارك ونقبل بعضنا البعض
فلا احد يعيش فى العزلة ويطلب السعادة والهدوء

لذا كان وصفك ونقل مشاعرك لتلك الاحداث والترجمة اثناء الثورة
اكثر من رائع ودل بشكل قاطع على فهمك ووعيك لحقيقة تلك الحياه بكل ربوعها

تفسيرك للصورة
كان مميز
هى فعلا لانسان يتمنى ان يثور تلك الثورة التى تعيد اليه شمسها ودفئها الداخلى

تلك الدعوات الكريمة التى كتبتيها
ادعو الله ان يستجيب لها ويكون لك بالمثل
وان يطهر قلبك دائما ويملائه بكل خير وود ويجعل البسمات طريقك دائما


خالص التقدير

SHAPE YOUR LIFE (ABOALI) Says:

الى لولا

رائع ذلك الوصف للكلمة يا لولا
وفعلا كلنا ننظر بمنظور وتكون له مذاق وطلة اخرى تستحق الثناء
اعجبنى فعلا وصفك لحروف الكلمة

وهبك الله ما تستحقين ونور بصيرتك بما تريدين وجمعك بمن يصونك من المحبين

تقديرى

SHAPE YOUR LIFE (ABOALI) Says:

الى م تى ام

فعلا يا انسان شعلة تنير الداخل ويسفيد منها القاصى والدانى
من اقترب من ثورته واحسن التفاعل معها
كان النور والضياء قرينه

عن جد استفدت من تعليقك وارجو وجود قلمك هاهنا دائما لكى استفيد اكثر

تقديرى

SHAPE YOUR LIFE (ABOALI) Says:

الى سونى

الله عليكى انتى منورانى ومشجعانى دايما
وربنا يهبك الخير والحياه الصادقة
وينير قلبك بما تحبى

خالص التقدير