طرطشة حوارية يا بنى الانسان

, الجمعة، 25 ديسمبر، 2009


حوار تليفونى دار بينى وبينا دكتورة (صيدلانية )


ازيك يا ابوعلى عامل ايه ؟


تمام فل وياسمين وريحان الحمد الله


يارب دايما


الله يبارك ليكى ان شاء الله


عاوزك فى خدمة ؟


ياااااااااه يا فندم عينى قبل قلبى ان كنت استطيع ان شاء الله


اشكرك


انا عاوزه عنوان دكتور او دكتورة فى


امراض الدم


خير ان شاء الله


ابن اخويا تعبان وشاكين فى اكثر من حاجة وعاوزين نطمئن


وابنه ده غالى علينا علشان ربنا رزقه بيه عن طريق التلقيح المجهرى


ان شاء الله هايكون بخير ويكون ليه ذخر ان شاء الله بكل الخير


اتفضلى ده عنوان دكتور كذا وكذا


الله يخليك ان شاء الله


عارف انا عاوزه اشارك بحاجة لأن زوجة


اخويا وابوها هى اللى بتسعى ودايخة بيه


خير ان شاء الله بس وجود ابوه مهم يا دكتورة


هو انت لا تعرف يا ابوعلى


اعرف كل خير ان شاء الله ايه خير


اخويا مولود بدون اطراف وكل اللى فى اطرافه اثنين(2) من الاصابع فقط


لحظة صمت منى


معايا يا ابوعلى معايا يا ابوعلى


ايون معاكى يا ست الكل



بس اوعى تفتكر انه مش حامد ربنا


ده ماشاء الله عليه مدير عام فى شركة ................. وخريج اعلام



وحاصل على الماجيتسر وووو يعنى انسان عظيم


بعد صمت منى


فعلا يا ست الكل هما دول اللى يستحقوا الوصف ده


لو تسمحى انى اطمئن وان شاء الله يكون خير


ده نهاية الحوار


ولن استطيع ان اكتب عن احساسيسى وتأثير ذلك الحوار عليا


فتلك نماذج تحيا بينا تحتاج ان تكون مثال يعرض يوميا علينا


ولا تحتاج لاى شفقة مننا اجتهدت ونالت صبرت فأعطيت



سئلنى بعض الاصدقاء عن سر بسمتك فى الحياه فقلت



(كيف بمن نطق قلبه ب لا اله الا الله محمد رسول ان يكتئب)



اتمنى ان تكونوا احسستم من وراء الحوار ماقصدته


علما" باءن زوجة ذلك الانسان سليمة


( اى حب راقى هذا ترغب فى ان يكون لها طفل من انسان مختبر بهذا الشكل )



وعجبى

34 Response to "طرطشة حوارية يا بنى الانسان"

ABOALI Says:

نظرا لانه لم يعلق احد اعلق انا لنفسى

نظرة الانسان داخل نفسه بالفعل تحتاج الى التوافق
عندما هاجر الرسول صلى الله عليه وسلم كان اول شيىء فعله هو الاخاء بين المهاجرين والانصار
نحن الان نحتاج الى ذلك الاخاء ولكن اخاء بين النفس التى تحملنا بين طياتها وبين اروحنا
حتى يحدث الانسجام والتألف
فنجد الحياه تتدب فينا بالقين وحلاوة الايمان

من كتب يوما" عن المدينة الفاضلة
لم يكون شخص مخبول رمى بالطوب
ولكنه شخص حلم بذلك التوافق بين النفس وروحها
لدينا كنز اسمه الدين

كيف بمن صلى وركع وسجد واقترب
ان يقنط يوما" من حياه لا تساوى جناح بعوضة ويكتئب

كيف بمن شرفه الله ان كان مسلما لايكون عبدا معمرا" فى الارض بكل خير

دعوة فعلا لكى يطرطش علينا ذلك الحوار بشكل ايجابى

وعجبى

ماما أمولة Says:

وعجبي يا ابو علي

هو انت كاتب البوست من زمان ولا ايه ؟

مستعجل على التعليق يا ابو علي

دا لسه ظاهر على الريدر عندي من شوية يعني

ماشاء الله

بجد مثال طيب للتصالح مع النفس

اللي بيربط انسان بانسان مش اطرافه ولا شكله

انها الروح يا ابو علي والكلمة الطيبة والانسجام الفكري

أسأل الله العلي العظيم ان يبارك لهما في ابنهما ويجعله لهما قرة عين ورفقة صالحة اللهم امين


تقديري يا ابو علي على البوست والمغزى الطيب له

دمت بخير اخي الغالي

MaNoOoSh Says:

كلامك بردو كسفني من نفسي يا ابو علي
ويارب تتقبل أسفي عن الانقطاع الطويل دة

yara Says:

عزه الانسان وكرامته ليست بشكله او بصحته ولكن بروحه وشخصيته وفكره واحلامه وطموحاته وافعاله .
ما ذكرته من موقف يدل على شىء عظيم .......ان الانسان مهما كان فى حياته من عقبات يستطيع مع الايمان والعزيمه والثقه والاصرار ان يشكلها فى الشكل الذى يحب وسيجد من يحبه لذاته ويتخذه شريك لحياته لانه يرى انه هو الانسان الوحيد الذى يستحق ان يحتل فى حياته المكانه الاولى وليس شفقه عليه او احسان.
وفى حياتى موقف مشابه حيث ان لى صديقه ارتبطت بدكتور عنده اعاقه فى قدمه وعندما كانت تتحدث عنه قبل ان نراه تخيلناه انه فارس فى كل شىء لانها كانت تتحدث عنه بكل فخر واعجاب وحب .....وعندما رايناه فى اول وهله نظرنا نظره شفقه وقلنا داخل انفسنا لماذا اختارت صديقتنا هذا الانسان بالذات على الرغم ان لديها فرصه ان ترتبط بمن هو افضل منه فى وجهه نظرنا السقيمه...وتمر الايام وكان خطيبها يكرر زيارته لها فى الجامعه ويتكرر حديثنا معه لنتعرف عليه اكثر واكثر لنجده الشخصيه الرائعه التى عندما تتحدث معها تنظر لنفسك انت بسخريه وتقول اين انا من هذا الرجل العظيم الذى استحق كل كلمه بالفعل قالتها عنه خطيبته وعرفنا ما هو سر هذه الابتسامه والاشراق والسعاده على وجه صديقتنا منذ يوم ارتباطها بهذا الشخص.

فى النهايه اشكرك يا ابو على على احساسك بالموقف وتعليقك الاول كمان ولكن هذه نماذج تعطى لنا امل وتجعلنا ندرك النعم التى انعم الله بها علينا ومع ذلك لا نستغلها حق الاستغلال فتلك النماذج يجب ان نصمت لحظات بالفعل امامها لكى نستشعر ما بداخل انفسها من يقين وايمان.
وبعتذر على الاطاله انا عارفه انى كتبت موضوع انشاء ولكنى كنت بحاجه بالفعل ان اكتب .
استحملللللللللللللنى بقى يا ابو على.
سلام

موناليزا Says:

يااااااااا الله
لا اله الا الله


معرفتش اقول حاجة تانى

موناليزا Says:

أستاذ ابو على
من فضلك اريدك فى خدمة
حضرتك كنت كتبت سابقا موضوع عن أم الامام مالك ممكن تبعتلى الرابط بتاعه وتقولى مصدر القصة حتى انشره عندى فى موضوعى القادم؟
فى انتظار ردكم

كلمات من نور Says:

سبحان الله العظيم ...تعرف يا أبو علي؟ الإنسان اللي بيحمد ربه وبيرضى بحاله مهما تعاظمت عليه الابتلاءات بيعيش يوتوبيا محدش شافها أبدا بيعيش شايف جنة الرحمن وهو لازال سائرا على الأرض ..الدنيا فيها خير والخير باق في أمة محمد إلى يوم الدين ...فيه ناس تحمل قلوب من ذهب يملوء غرفاتها اليقين بالله والتقوى والرضا بقضاؤه والعمل للجنة ولقاء رب كريم...بارك الله فيك

آخر العنقود Says:

يااااااااااااااااالله
صمت رهيب وتخيل
والنتيجة
تفكر في حالنا نحن ..ماذا فعلنا ؟
وكيف نفكر ؟
وماهي اولوياتنا ؟وكيفية حكمنا ؟

ياااااربي
مثال يستحق كل الاحترام والتقدير
والتفكر ليس في حاله فقط
لكن نحن حقا من نحتاج للتفكر فى احوالنا وطرق تفكيرنا
جزاكم الله كل الخير على هذه الرسالة التنبيهية والصحوة لنا

دمت بعافية وصحة

الازهرى Says:

الحمد لله الذى عافانا مما ابتلى به غيرنا

المدينة الفاضلة هى حلم الحكماء والفلاسفة عبر العصور
ولكن لم توجد الا بصورة تقريبية فى ازمنة جميلة

تحياتى دوما

saragebaly Says:

سبحان الله العظيم

وإن شكرتم لأزيدنكم

ربنا يتم شفاء ابنه على الف خير

تحيااتي

سارة

ABOALI Says:

الى ابوعلى

بالفعل يا حسن نحتاج ان ننظر الى الداخل
نجمع ونرمم ونزيل الالوان الرمادية التى ننسجها حول الحياه
فربما يبرز هناك اللون الابيض ليحاونا ونحاوره من جديد

تحياتى لك

ABOALI Says:

الى ماما امولة الفاضلة

معلش يا ست الكل فى ازمة تعليقات موجودة
وعزوف
اهو الواحد بيسلى وقته فى وقت مفيد

وربنا ان شاء الله يهب له ابنه ويكون من الصالحين

وكما اشرتى سيدتى
الانسجام النفسى بداية الطريق الى ماهو جميل

لك رونق احييكى عليه

اشكرك

ABOALI Says:

الى مااااااااانوش

واحشانا والله

روحى بس انتى كده اعسلى ايديكى قبل الاكل وبعده وانتى تبقى تمام يا سكر

وربنا يهب لك الخير دائما

نورتى من جديد

ABOALI Says:

الى يارا

طب ماذا اقوووووووول لك

بسم الله ماشاء الله عليكى

دايما متألقة

لو كل واحد اطلق لروحه العنان ونظر مثلما نظرتى بهذا العمق

لانصلحت الاحوال

وان شاء الله ستنصلح

تحية خاصة لك من القلب وثنااااااااااياه

تحياتى يا راقية

ABOALI Says:

الى موناليزا

بكرة هانقول حاجات تانى يا موناليزا
الموقف وان كان يدعو للتاءمل الا انه نجاح
مابعده نجاح
فيه الاصرار والحب
وهما يكفيان لحياه اجمل

تحياتى لك دوما


بشاءن الموضوع

ده اللى انا كنت كتبه تحت عنوان فى الشر يكمن الخير


عجبت عندما سمعت ان انس بن عامر اراد ان يتزوج ووضع فى احلامه امرأه شقراء بيضاء تسر الناظرين

ولكن عندما تزوج وكشف عن وجهها لانه لم يراها قبل ذلك وجدها سوداء فهجرها فى ليلة الزفاف.

واستمر الهجران بعد ذلك فلما استشعرت زوجته ذلك ذهبت اليه وقالت يا انس لعل الخير يكمن فى الشر فدخل بها واتم زواجه ولكن استمر فى قلبه ذلك الشعور بعدم رضاه عن شكلها فهجرها مرة ثانيه.

ولكن هذه المرة هجرها عشرين عاما ولم يدرى ان امراته حملت منه.

وبعد عشرين عاما رجع الى المدينه حيث يوجد بيته وارد ان يصلى فدخل المسجد فسمع امام يلقى درس فجلس فسمع فعجبه وانبهر به فسئل عن اسمه فقالوا هو الامام مالك فقال ابن من ؟

فقالوا ابن رجل هجر المدينة من عشرين عاما اسمه انس فذهب اليه انس

وقال له سوف اذهب معك الى منزلك ولكنى سأقف امام الباب وقل لإمك رجل امام البيت يقول لكى لعل الخير يكمن فى الشر فلما ذهب وقال لإمه قالت اسرع وافتح الباب انه والدك اتى بعد غياب

ياااااااااااااااااااااااااااا لم تقل له انه هجرنا وذهب لم تذكر اباه طول غيابه بالسوء فكان اللقاء حارا"

شكرا لكى يا ام مالك على الدرس الجميل

اتمنى ان ندرك المعنى والمغزى بدل ان نتصارع فى المحاكم لإثبات مين فينا اللى السبب فى الخلاف؟

ABOALI Says:

الى كلمات من نور

صدقتى فعلا فيه ناس دهب تحيا بينا وتعيش حياه اقل ما توصف به انها حياة النقاء

اشكرك على تواجدك المثمر وجعل الله كلماتك فى ميزان حسنانك
امييييييييين

تحياتى لك

ABOALI Says:

الى اخر العنقود

فعلا نحتاج الى اعادة التفكير فى انفسنا
مرة ثانية

صدقتى


لك منى كل الود مع شكرى

ABOALI Says:

الى الازهرى
عودة حميدة يا انسان لمزوالة عملك الانسانى المدونتى

اللهم امين وتقبل الله دعائك

تحياتى الموقرة

ABOALI Says:

الى سارة الجبالى

اولا منورة فى اول زيارة واتمنى الا تكونى الاخيرة

وفعلا كما قولتى لاءن شكرتم لازيدنكم

ربنا يهب له ابنه ان شاء الله


اشكرك على تواجدك هنا

Lady E Says:

اللي عايز ينجح بينجح (كلمة بابايا)

الاكتئاب ممكن الانسان يعيش بيه لكن هيبقى عايش بس مش حي

dalia Says:

أبو على الفنان
كيف احوالك اتمنى أن تكون بخير ، طبعا واضح انه حوار عادي ممكن يتكرر مع كل واحد فينا بس محتاج الى تأمل وتدبر وقبل كل ده قوله الحمد لله رب العالمين.
تحياتي

وردشان smilyrose Says:

السلام عليكم

كيفك يا ابو على

يارب تكون بخير

يوجد الكثيرين فى حياتنا من هم منبع

حب وثقة وتحمل للمصاعب

وهذا الانسان ومن يشبه يستحق مننا

كل الحب والتقدير والاحترام

والعمل على التعلم من كل ما يقوم به

فهذا الانسان خير دليل على قهر شئ

اسمه المستحيل واسأل الله ان يشفى ولده

ويجعله له خير سند

يارب

شمس النهار Says:

ازيك

الحقيقه انا شفت ناس كتير اوي كده
لاتملك لما تشوفهم غير انك تقول سبحان الله اللهم لك الحمد والشكر يارب

عارف انا لما الدنيا تكشر لي واتخنق واحزن
انزل اي عمل تطوعي ولما اشوف الناس اللي في دار الايتام والا المسنين او المستشفيات
بحس ان انا في نعمه ايوه ناقص حاجه عندي ممكن تكون كبيره
بس اللي عندي اكبر بكتير

الحمد لله

سلام

إيمان Says:

ماشاء الله

واحنا فى منا مكتئب وعنده كل نعم ربنا

يارب الناس تفهم معنى البوست وتحس بيه

فتافيت Says:

النهاردة الصبح وانا في التاكسي
الشبورة رخمة بجد.. لاقيت شاب يعني 30 سنة راكب عجلة.. وهو عنده دراع مبتور من عند الكتف
وسبحان الله ماشي باتزان عالي جدا.. ومبتسم للحياة.. وعلى وشة قبول ونظرة ماشفتهاش على وش اي حد
كلنا عاملين نقفف من الشبورة.. مع اننا كاملين البنية.. راكبين تاكسي او عربيات دافيانين فيها على الاقل
يمكن معرفش هو رايح فين.. او هايعمل ايه.. او حياته عاملة ازاي
بس راكل عجلة.. مبتسم.. متفائل ومقبل على الحياة بالطريقة ديه
اداني نفس الاحساس اللي انت وصفته في البوست ده

بصراحة معرفش انا جيت هنا قبل كده ولا لا
بس اللي اعرفه ان شاء الله جاية ع طول

ABOALI Says:

الى ليدى
يا قهلا يا قهلا

منور يا انسان يا جميل
كلام الوالد مضبوط ربنا يبارك فيه

وربنا يجعلك من السعداء

اللهم امين

تحياتى

ABOALI Says:

الى داليا الاصيلة

مرحب مرحب بالدنماراك كلها

منور يا فندم وان شاء الله نكون عند حسن ظنكوا

نعم نعم محتاجين تاءمل وياليتنا نعقل


مشرفنى والله

ماما أمولة Says:

مبروك الاستايل الجديد

تحفة بجد

سلام

ABOALI Says:

الى ورد شان

يا هلا يا هلا

مشرفنى يا رائع

معك كل الحق
نماذج تستحق ان تكتب لها كتب لكى نقول هناك قدوة رغم الصعاب
حتى تنقرض نغمة هو انا هاعمل ايه

ربنا يتقبل دعائك بالفعل ويجعله ذخر لدينه


اسعدتنى زيارتك

ABOALI Says:

الى شمس النهار

يا قهلا يا قهلا بالنور وست الدار

مشرفانى يا انسانة يا متميزة

معك كل الحق
انظر لمن حولك تعرف موقعك

لك كل التحية على ذلك المزيج من الخبرات


تحيتى

ABOALI Says:

الى ايمان

شوفتى بقى يا ايمى
مااااااااااالناش حق نكتئب ازاى

يلا بقى افرحى كده واملىء دنياكى فرح وبهجة حتى تنقلى لى العدوى

ولالالالالالالالالالالالاايه


اشكرك

ABOALI Says:

الى فتافيت

نموذج اخر فعلا يا فتافيت ذكرتيه يستحق الاحترام

اذا كان يقين هذا الرجل هو الرضا
والشعور انه قريب من الله بتلك الاعاقة
فبشراه هى الجنات

ولكن من نحن فى وسطهم؟

بالفعل ارجو الا تكون الاخيرة
فمن خلال تعليقك ظهر معدنك الراقى

تحياتى

ABOALI Says:

الى ماما امولة الفاضلة

هههههههههههههههههههه
الله يبارك فيك يا انسان يا صادق
ويجعل لك قرة عينك امانى
تحقق بكل الخير والقرب من الرحمن الرحيم

منورانى يا ست الحبايب دايما

hager Says:

بسم الله ما شاء الله
بجد الناس اللي من النوع دوول يستحقوا
ان الواحد يرفعلهم القبعه

جزاك الله خيراا علي تذكرتنا بنعم الله علينا وكم نحن مفرطون