اسقاطات انسان

, الاثنين، 11 أبريل، 2011



لاشك ان الاقتراب من سيدنا عمر بن الخطاب  
 هو اقتراب فخر ومكانة وقيمة لهذا الانسان
الذى حمل فى كيانه قلب طفل تترقرق عيونه وتذوب فى لحظات
 وحمل ايضا لقب الفارس
الذى حمل على عاتقه اقامة الحق مهما كان الحال
هذا الانسان وقف فى يوم ليخطب فى الناس
فقال له احد القوم لن نسمع لك !!!
  فقد اعطيتنا ووزعت علينا ثياب قصيرة واختصصت بنفسك بثوب طويل
فأشار عمر بن الخطاب الى ابنه عبد الله ان يحكى ماذا حدث
فقال عبد الله
ان ابى طويل الجسم و ضخم البنيان لذا اخذ ثوبى  مع ثوبه  ووصلهما ببعض 
فكان الثوب طويل كما شاهدتم
فقال من سأل
الان نستمع اليك يا عمر
*************************
القارىء لهذا الموقف
لابد ان يقرء الفاتحة لهذا الرجل الانسان
وينظر فى حديقة هذا الموقف
 ليقتطف الياسمين والريحان والورد والاقحوان
التى تفوح دلالة على كيفية حسن المعاملة

عمر بن الخطاب

لم يستنكف او يعلوه الاستكبار حين سأله هذا الشخص
ولم يقل  له من انت ؟

عمر بن الخطاب

لم يسارع بطرح السبب بشكل مباشر  ويجيب 
بل استخدم ابنه  الذى لم يلبس مثل القوم هذا النوع من الثياب
ليكون دليل وبرهان على صدقه 

عمر بن الخطاب

لبس كما لبس هولاء القوم  واكل مما يأكلون  لم يطلب ديلفرى من فرنسا

عمر بن الخطاب

كانت له اذان صاغية استمع بها لشكوى هذا الرجل فى سهولة ويسر
ولم يصم اذانه عن اجابة  سؤال  حتى لو كان سؤال غبى
اعرف ان من سيقرء سيفكر كثيرا  ويسبح بخياله  فى حياته
لكى يجاوب على تلك الاسئلة

من انا ؟

ماذا اعمل الان ؟

ماذا احب ان أكون مسقبلا ؟

لقد سن لنا عمر بن الخطاب قانون مباشرة الحقوق السياسة فى سلاسة  ويسر
واعطى لنا الصيغية التوافقية الكميائية التى تريح النفس وينمو بها اى مجتمع
لذا طاردته الدنيا لكى يرضى عنها  وطالبته ان يلاطفها ولو قليلا
واغرته  بسدة الحكم والامارة
واعطته  الاموال الطائلة من البلاد التى فتحت فى عهده
وقالت له انا تحت قدماك
ولكنه قال يا دنيا انا انظر الى هناك
حيث رب اطلب رضائه  وهو يساوى عندى وانتى لا تساوين
وعلى الرغم من هذا سأحكم فيكى بالعدل
وامشى بين الناس قاطع يد الفاسد وواصل  يدى للمتقين
سأكون عنوان لدينى مهما تبدل الحال
وقدوة لشباب سيأتى من بعيد  يسأل هل اذ طبقنا العدل سيسود الامان ؟
واكون انا الاجابة
******************
طبقوا العدل على انفسكم ترتاح اوصالكم واعضائكم
يقترب منكم الطير فرحا  متعطرا
وتهتز الارض فى   سعادة رابية
ويجرى عليك البشر جريــا
وتدعو لك السماء والثريــا
ويصطف على اليمين اناس
 ذو رائحة ذكية
مرحبا بمن كان العدل  روحه
وهنا سكنه
تنادى عليه الجنات هيا
ارفع مكانتى بوجودك فيا
يا حبيب الرحمن
انت انت
الحر العزيز الابيا



ياااااااااااامن فقدت الامان
 اعلم انك لم تطبق العدل على نفسك 
ليأتى اليك الامان فاتحا ذراعيه  حاضنا طائعا"  مُلبيا

18 Response to "اسقاطات انسان"

MR.PRESIDENT Says:

نعم الرجل عمر رضي الله عنه
عندما قال لا خير فيكم إلم تقولوها ولا خير فينا إلم نسمعها .

عمر طبق علي نفسه ما طبقه علي الرعية فارتاحت الرعية ورضت بقسمه الله لها في عمر
نعم الرجل
من حاسب إبنه إلا أن مات ولده وفلذه كبده ولكن لم يوقفه هذا عن تكملة تنفيذ الحد .

نعم الرجل من حكم فعدل فأمن فنام .

نعم الرجل الغضوب لدينه الحليم إذا شد خليفة الرسول والشديد إن لان الخليفة .

نعم الرجل عمر
نعم الرجل

لـــولا وزهـــراء Says:
أزال المؤلف هذا التعليق.
سمكه واحده Says:

طبقوا العدل على انفسكم ترتاح اوصالكم واعضائكم
يقترب منكم الطير فرحا متعطرا
وتهتز الارض فى سعادة رابية
ويجرى عليك البشر جريــا

الله عليك يا ابو علي يا انسان

اخبارك ايييييييييييييه

كل ما بدخل عندك بستشعر الحجات الحلوه اللي نقصانا كلنا
ربنا يبارك لك ويبارك فيك ويصلح احولنا جميعا

اتمني ان تكون في احسن حال
ايها الانسان الراقي
يا فيلسوف المدونين

لـــولا وزهـــراء Says:

ابو على

--------

فى البدايه اشكرك على ردك الذى تفضلت بكتابته على البوست السابق والذى منحتنى فيه لقب فارس وعن جد من اجمل الالقاب التى سمعتها واتمنى ان اكون مثل هذا الانسان الذى وصفته بالفارس لان هذا الفارس يحمل من الصفات والخصال الرائعه .....

لما قرات البوست ووجدت انه يتحدث عن الفاروق عمر بن الخطاب الشخصيه التى كثير ما كنت اتوقف امامها حينما اقرأ كلماته او سيرته الذاتيه تعجبت مما اقرا بين السطور وكذلك من هذه الاسقاطات ....
لن انسى ما قاله " حاسبوا أنفسكم قبل أن تحاسبوا "...

اتذكر احدى اقواله عن الخوف حينما قال انه يخاف من اعجاب المرء بنفسه ...

قال عمر رضي الله عنه :
(( لو نادى منادي من السماء : أيها الناس ، إنكم داخلون الجنة كلكم أجمعون إلا رجلاً واحد ، لخفت أن أكون هو ... " سبحان الله عمر ابن الخطاب المبشر بان يكون فى الجنه يكون هذا هو حديثه

اين لنا من هذا الفاروق فى حياتنا ؟؟
اين من كل الرؤساء جمعاء باخلاقه لا اقصد بكلمة الرئيس هنا رئيس دلوه ولكن اى رئيس فى عمله ....


عمر بن الخطاب اول من اطلق عليه لقب امير المؤمنين ... عمر رضي الله عنه ... حكمه و عدل و تواضع و شجاعه ..

اختيارك لهذه الشحصيه اكتر من رائع لان جميعنا يعلم قصة اسلامه وكيف كان كفره عنيف وكيف ان اسلامه كان دعوة من دعوات الرسول صلى الله عليه وسلم ...

كان من السهل واليسير ان تتحدث عن الرسول صلى الله عليه وسلم القائد ولكن اختيارك لبعض من لقطات حياة سيدنا عمر له اختيار موفق رائع ....

قرات البوست عدة مرات لكى استكشف تلك الاسقاطات التى وجدتها بين حروف كلماتك وايقنت ان هذه الاسقاطات ليست على رئيس فقط ولكنها ايضا على بعض الشخصيات فى حياتنا ومن قبل ذلك ومن بعده فهى اسقاطات على كل انسان فينا

اتمنى ان نحاول ان نطيق العدل على حياتنا لكى نرتاح ولكى نحيا فى حياه يملأ اركانها الهدوء...

" ياااااااااااامن فقدت الامان
اعلم انك لم تطبق العدل على نفسك
ليأتى اليك الامان فاتحا ذراعيه حاضنا طائعا" مُلبيا "

اخر جمله فى البوست رائعه وتحمل الكثير من الاسقاطات كيف لنا ان نطلب العدل فى حياتنا ونحن لم نطبقه على انفسنا لابد ان ننظر الى انفسنا ونسعى ان نطبق العدل فى كل خطوات حياتنا حتى يتسنى لنا ان نعيش فى امان ...

فى كل مره اقرا بوست جديد لحضرتك اتعلم منه الكثير واتلمس منه الطريق الصحيح وادعو لك لانك لم تبخل علينا بهذه الكلمات لى تكون مصباح يضئ لنا الطريق فى الكثير من اللحظات ....

كان عندى سؤال صغير خالص مالص يعنى الاقحوان بصراحه سمعتها كذا مره ومش عرفت معنها ولما قراتها تذكرت انى مش اعرف المعنى ...

زهــــراء

ميدان التحرير اليوم Says:

أول مرة أزور مدونتك القيمة .. تهنئتي لك على المجهود المبذول والرائع..
ميدان التحرير الان
اخبار مصر
ثورة 25 يناير

لـــولا وزهـــراء Says:

"عمر بن الخطاب

لبس كما لبس هولاء القوم واكل مما يأكلون لم يطلب ديلفرى من فرنسا
"
هلا اتخذوه قدوة ومثلاً!!! لو فعلوا ما كانت السجون ترحب بوجودهم وما كانت اجسادهم تفترش الارض ... حكمت فعدلت فأمنت فنمت ياعمر... عمر وما ادراك ما عمر؟

جزاك الله كل خير

اخبار مصر لحظة بلحظة Says:

أول مرة أزور مدونتك القيمة .. تهنئتي لك على المجهود المبذول والرائع..
ميدان التحرير الان
اخبار مصر لحظة بلحظة
ثورة 25 يناير

كلمات من نور Says:

ياااااااااااامن فقدت الامان
اعلم انك لم تطبق العدل على نفسك
ليأتى اليك الامان فاتحا ذراعيه حاضنا طائعا" مُلبيا
=======================

نعم الكلمات ونعم الاختيار للخليفة الفاروق عمرا.سلمت يداك

شهر زاد Says:

أخي
أرفع لك القبعة تقديرا لموضوعك لم ارى في حياتي تقديما لشخصية نهجت بهذا النهج الجميل الذي يغري القارئ بالمتابعة والتشوق لمعرفة خصال الشخصية التي حار العالم في وصفها انت حللتها من مواقف وهذا هو الجميل في طرحك
أدهشتني فعلا انت كوكتيل ابداع رومانسية متفانية مزروعة حتى النخاع وقصاص ماهر في الاحداث وها انت اليوم تكشف لنا وجها جميلا بهيا من وجوه ابداعاتك الرائعه
اتشرف فعلا بمتابعتك وازيد فخرا انني اعرف رجلا مثلك
تخياتي

SHAPE YOUR LIFE (ABOALI) Says:

الى الريس
جميل اووووووووى كلامك ياريس عن الفاروق
وفعلا هذا الانسان له من المكان ما يستحق
ربنا يعطينا ولو نفحة من صفاته

وهبك الله الرضا والقبول ان شاء الله

كل التقدير على مشاركتك المثمرة

SHAPE YOUR LIFE (ABOALI) Says:

الى سمكة

يااااااااااااه ما احلى ان تعود الاسماك المهاجرة

طمنينا عليكى دايما يا سموكة

وربنا يعزك ويكرم اصلك ويهدى لك البال ويهبك الخير

كل التقدير لانسان قدير

SHAPE YOUR LIFE (ABOALI) Says:

الى زهراء

لا تعليق على كلماتك يا زهرا
فهذا الرجل الانسان يستحق ان تكتب فيه كتب وروايات وقصص
ولكنى عندما كتبت البوست كتبته لكى يتحول الكلام الى افعال صادقة
فمن خلال مزايا عمر بن الخطاب نستيطع ان نحل مشاكل نتعرض لها بصفة يومية

فهو يا سيدتى لم يكن مخنوق او مضيق عندما قال له انسان من رعيته لن نسمع لك
ولكنه حل المشكلة فى سهولة ويسر
وهذا ممكن ان نفعله عندما يعدد علينا انسان من بنى البشر العديد من الاسئلة ومن كثرتها نخنق منه

لذا هذا الرجل كان افعال

كلامك عنك بالتاءكيد هو شهادة قلب مجروح حين يتكلم
لان تلك الصفات نحن بالتاكيد تنقصنا ونتمنى ان نرتحق بها

لكن مازال فى العمر باقى لنفعل مثله يا سيدتى

الاقحوان هو نوع من انواع النباتات يشبه الزهور والورد ولكن طوله يكون كبير
ويتميز بالوانه الزاهية ذات الشكل البيضاوى او المثلثى

ويوجد له صور عديدة فى محرك البحث جوجل اتمنى ان تريها

يعجبنى دائما فى تعليقك صدقه ورؤيته الشاملة
اثابك الله على ما تنثريه هنا لنتعلم كلنا

كل التقدير

SHAPE YOUR LIFE (ABOALI) Says:

الى ميدان التحرير

اشكرك للمرور والتحرير

SHAPE YOUR LIFE (ABOALI) Says:

الى لولا

فعلا يا لولا
هو الانسان النقى الطاهر المبدع الحكيم
هو عمر العدل هو الفاروق
به استقام العدل وعرف نفسه

لك كل التقدير الدائم

SHAPE YOUR LIFE (ABOALI) Says:

الى اخبار مصر

اشكرك على المرور والخبر

SHAPE YOUR LIFE (ABOALI) Says:

الى كلمات من نور

بالفعل سيدتى هو نعم الاختيار فى العدل وامارة الحكم

كل كل التقدير الدائم المتجدد

ووهبك الله كل الامان والعدل فى حياتك

SHAPE YOUR LIFE (ABOALI) Says:

الى شهرزاد
بحثت طويلا عن هذا الرجل الذى يستحق هذا التعليق فلم اجده يا سيدتى
فانا اكتب كلام بسيط بجانب بعضه حتى يتحول يوما الى جانبه التطبيقى على نفسى اولا ثم غيرى

وهبك الله الصلاح الدائم والهدى الكامل
وانا الاسعد بمرورك هاهنا ونثرك ذلك الكلام العطر

تقديرى لانسان قدير