حصان

, الاثنين، 29 مارس، 2010




الخيل جُعلت فى نواصيها الخير كانت تجول فى المعارك تفوح منها رائحة الاصرار والتحدى تعلن عن بصمة لها فى كل مكان تكون فيه

لو تخيلنا فى لحظات انها تقف امامنا وتقترب منا فى هذا الزمن

سيكون يقيناً هناك حوار نفسى داخلى

ترى ماذا سيكون ؟



مش عارف ليه لما شوفتك

قولت عليك انسان

اييييييييه

هو انا تايه ولا تعبان

يمكن علشان الشبة موجود

او جايز انى حاسس انى قلقان

بس برضوا لما ادقق النظر باقول انسان

عاوز تقولى حاجة بس شكلك حيران

اينعم لما تبعد يقولوا حصان

بس الرسم واحد مع اختلاف الكيان

تعرف ساعات بيتهئالى انى فيك كلام

نفسك تقوله وليه عنوان

اكيد انت عارف انك حيوان

فى الحرب زمان يا سلام عليك

كان ليك شاءن وكان

بس يا صاحبى كان

دقولتى قفز حواجز سنتيمتر وامتار

والغريبة انى سلالتك كمان انقرضت

وفى البلاد المتقدمة بقيت تهجين الوان

وامير عربى يعلى عليك الرهان

وارجع تانى ومن نفس مكانى

اقول لما اشوفك

باقول عليك انسان

تقريبا بقيت زيك بلياتشو

كل يوم شكل و سنان

مرة بتضحك ومرة هموم الايام

وبقينا زيك بنعمل لينا حواجز

بس احنا عندنا بنسميها مشاكل و جنان

بس الطعم بقى مر

وتاهت وسط الزحمة بصمتى

و الوش بقى منقوش نقش سجادة اصفهان

والبشر بقى كل شيىء عندهم مألوف

تلوين فى الحرف

و الكلمة ليها احساس مكشوف بيبان

ليها صدى تتهد بيها جبال

تعرف ده حصل ليه

علشان الهدف تاه منى

وبدل مايكون الرضا رضا ربى

بقيت يا صاحبى اطلب رضا انسان



وعجبى




معذرة قمت برفع التعليقات من المدونة

ف لنجعل القراءة للمتعة والافادة

1 Response to "حصان"

كلمات من نور Says:

يا خسارتك يا إنسان حتى يوم ما بقيت حصان بقيت حصان سباق ورهان وحواجز هجين وغلبان
نسيت أمجاد أجدادك و أيام ملك وسلطان

يا ترى إيه السبب وهل قرأت ما قاله الشيطان في كتاب الرحمن؟
قال أنه سيحتنكن من العباد كل من هو ضعيف الإيمان

عارف يعني إيه يحتنك؟ يعني لامؤاخذه يا إنسان يلبسك اللجام ويقودك كما الحصان و كما ..........